الجمعة 22 تشرين الأول 2021

اتهام روسيا بسرقة معادلة لقاح "أسترازينيكا" لتطوير "سبوتنيك


النهار الاخباريه وكالات
قالت مصادر في أجهزة الأمن البريطانية، إن روسيا سرقت معادلة لقاح "أكسفورد - أسترازينيكا" المضاد لفيروس كورونا، واستخدمته لتطوير لقاح "سبوتنيك في" الخاص بها، وفقاً لتقرير نشرته صحيفة "ذا صن" البريطانية".

وذكرت أجهزة الأمن أن لديها دليلًا على أن أحد جواسيس الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سرق بيانات حيوية من شركة الأدوية.

وبحسب الصحيفة، فقد أخبرت المصادر الوزراء البريطانيين، أن لديها أدلة على أن جواسيس يعملون لحساب الكرملين قد سرقوا المخطط الأولي للقاح، وبعض البيانات الحيوية الخاصة به من شركة الأدوية متعددة الجنسيات من أجل تصميم لقاح خاص بهم.

وقال النائب عن حزب المحافظين والخبير في الشؤون الروسية، بوب سيلي، "أعتقد أننا في حاجة إلى أن نكون جادين بشأن التجسس الروسي والصيني. سواء كان الأمر يتعلق بسرقة المخطط الأولي للقاح (أسترازينيكا) أو بابتزازنا من قبل هذه الأنظمة الاستبدادية والشمولية، فنحن في حاجة إلى أن نكون حكماء في تعاملنا معهم".
ويستخدم لقاح "سبوتنيك" الروسي تقنية مماثلة لتلك المستخدمة في لقاح "أسترازينيكا".

وفي تعليق له، رفض الصندوق الروسي للاستثمارات المباشرة تقرير "ذا صن" وقال في بيان له، يوم الإثنين، إن "تقارير وسائل الإعلام البريطانية حول أن "سبوتنيك في" يعتمد على أبحاث لقاح أسترازينيكا فبركة جديدة وكذب صارخ يستند إلى مصادر لم يذكر اسمها".

وأشار إلى أن التقرير يفتقد التعليل العلمي، مضيفاً أن "سبوتنيك في" مبني على نواقل من الفيروسات الغدية للبشر، بينما يقوم لقاح "أسترازينيكا" على الناقل الفيروسي للشمبانزي.

بدوره، نفى المتحدث الصحفي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف التقرير بشأن سرقة بلاده معادلة لقاح "أسترازينيكا" لابتكار لقاح "سبوتنيك في".

وقال بيسكوف للصحافيين، يوم الإثنين، "إن هذه الصحيفة (ذا صن) ليست متخصصة في العلوم، ونتعامل مع ما تنشره على هذا الأساس".