الخميس 2 شباط 2023

فيديو مؤثر للفنان جورج وسوف وزوجته السابقة في عزاء ابنهما

النهار الاخبارية - وكالات
ظهر الفنان السوري جورج وسوف، في مقطع فيديو مؤثر وهو يبكي خلال العزاء قبل جنازة ودفن ابنه وديع وسوف الذي توفي الجمعة 6 يناير/كانون الثاني 2023، نتيجة مضاعفات عملية جراحية أجراها قبل نحو أسبوع في العاصمة اللبنانية بيروت.

حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، السبت 7 يناير/كانون الثاني، مقطع فيديو يظهر لحظة تأثر بين الفنان السوري جورج وسوف وزوجته السابقة شاليمار شبلي، خلال العزاء.

يقول جورج وسوف لزوجته باكياً: "راح الغالي، راح. راح وديع يا أم وديع (..)"، وترد زوجته متأثرة خلال العزاء في كنيسة القديس نيقولاوس في الأشرفية: "يا حبيب أم وديع".


كما أظهرت لقطات فيديو، انهيار الفنان وسوف بالبكاء خلال تقبل التعازي بوفاة نجله. وبدا وسوف وهو يصرخ "آخ" ويردد كلمة "راح" عند تقبله التعازي بوفاة نجله، من المغني والملحن اللبناني زياد برجي.

بينما توافد كبار نجوم الفن اللبناني إلى مكان إقامة وسوف؛ لتأدية واجب التعزية. وأعلن وسوف بصفحته الرسمية على تويتر موعد الوداع الأخير لابنه البكر وديع.

دفن نجل جورج وسوف
جاء في المنشور: "يحتفل بالصلاة لراحة نفسه قبل ظهر الأحد 8 يناير/كانون الثاني، في الأشرفية، ثم ينقل جثمانه إلى مسقط رأسه في كفرون حيث يوارى الثرى في مدافن العائلة".

كانت صحيفة "الجديد" اللبنانية نقلت تصريحات خاصة عن الإعلامي نيشان المعروف بقربه من عائلة وسوف، خبر وفاة وديع نتيجة مضاعفات عملية تكميم معدة.

بينما نقلت صحيفة "النهار" اللبنانية عن مصادر مقربة، أن وديع تعرض لوعكة صحية مفاجئة في منزله وأغمي عليه، الأمر الذي استدعى نقله إلى المستشفى، حيث تبيّن وجود نزيف، ما استوجب إدخاله بصورة مستعجلة إلى العناية المركّزة في مستشفى مار يوسف بمنطقة الدورة في العاصمة اللبنانية بيروت، للمباشرة بالإجراءات الطبيّة اللّازمة.

أضافت الصحيفة أنّ وديع وسوف خضع منذ أكثر من أسبوع، لعملية تكميم في المعدة تكلّلت بالنجاح حينها، لكنّ المضاعفات أعادته إلى المستشفى.