الخميس 2 شباط 2023

فرض عقوبة الإيقاف لـ25 مباراة على لاعب طفل بعمر 12 عاماً

النهار الاخبارية - وكالات
فرض اتحاد كرة القدم في منطقة أراغون الإسبانية، عقوبات غير مسبوقة بحق لاعبين أطفال، بعد إحدى المباريات التي شهدت عدداً من التصرفات المثيرة للجدل.

وأنزلت لجنة الانضباط التابعة لاتحاد أراغون (منطقة تخضع للحكم الذاتي في إسبانيا)، عقوبة على لاعب يبلغ من العمر 12 عاماً فقط، تقضي بحرمانه من المشاركة مع فريقه لمدة 25 مباراة.

ويتبع هذا اللاعب الذي لم تكشف وسائل الإعلام الإسبانية عن اسمه، لفريق ألفيندين من مدينة سرقسطة، والذي تعرّض عددٌ آخر من لاعبيه لعقوبات صارمة.

إيقاف لاعب طفل 25 مباراة
وأُوقف لاعبان آخران من الفريق نفسه لمدة 15 مباراة، إضافة إلى رابع من الفريق المنافس 3 مباريات.
فرض اتحاد كرة القدم في منطقة أراغون الإسبانية، عقوبات غير مسبوقة بحق لاعبين أطفال، بعد إحدى المباريات التي شهدت عدداً من التصرفات المثيرة للجدل.


وجاءت هذه العقوبات بعد سلسلة من الإهانات وجهها لاعبو ألفيندين لمنافسيهم من فريق كريستو ري، في مباراة جرت يوم 17 ديسمبر/كانون الأول 2022.

كما قرّر اتحاد أراغون إغلاق الملعب الذي استضاف تلك المواجهة لمدة ثلاث مباريات.

وفي التفاصيل التي ذكرتها صحيفة elmundo الإسبانية، فقد تم إيقاف تلك المباراة، بسبب اشتباك بين لاعبي الفريقين؛ ما أدى إلى نقل لاعبين اثنين إلى المستشفى.

وبسبب تلك الأحداث، قررت لجنة الانضباط في أراغون إيقاف خمسة لاعبين بشكل مؤقت، إلى حين التحقيق، لتفرض بعدها عقوبة الإيقاف لمدة 58 مباراة بحق 4 لاعبين، بينما قامت بتبرئة الخامس.

تفاصيل العقوبات
وكشفت "إلموندو" تفاصيل العقوبة (25 مباراة) بحق اللاعب الأول، والتي جاءت 4 منها بسبب الاعتداء على المنافس خلال توقف المباراة وهو مُلقى على الأرض، و15 أخرى لاعتدائه على آخر، والست الأخيرة بسبب الإساءة بشكل مقصود ومتكرر إلى حكم المباراة.

وترى الصحيفة أنّ فرض عقوبة بهذا الحجم على لاعب يبلغ من العمر 12 عاماً، أمر "خطير للغاية"، مع اعترافها بفظاعة تصرفاته.

وأوضحت "إلموندو" أن زميليه أُوقفا لمدة 15 مباراة، لارتكابهما التصرف نفسه، دون تكرار الحدث أو التهجم على الحكم.

أما لاعب فريق كريستو ري الذي أُوقف ثلاث مباريات، فجاءت بسبب توجيه عبارات وُصفت بأنها غير محترمة تجاه الحكم.

وتوقف تلك المباراة والنتيجة يشير إلى تقدم كريستو ري بثلاثة أهداف لاثنين، لكن اتحاد أراغون قرر خصم نقطتين من الرصيد النهائي لفريق ألفيندين.

كما فرض الاتحاد غرامة مالية على النادي قدرها 400 يورو، ووجَّه تحذيراً بأنه سيقوم باستبعاد الفريق من البطولة في حال تكررت تلك الأحداث.