السبت 16 تشرين الأول 2021

ميقاتي يعلن عن رفع الدعم عن كافة السلع ما عدا الأدوية


التهار الاخباريه بيروت 

قال رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، إن الحكومة تعتزم رفع الدعم عن معظم السلع ما عدا الأدوية، في خطوة قد تعزز معاناة اللبنانيين في بلد يعاني من أزمة اقتصادية "طاحنة" أفقدت كثيرين القدرة على شراء الحاجات الأساسية، إضافة إلى نقص كبير في الدواء والوقود أدى إلى تعطل عدد كبير من المستشفيات. 
وفي مقابلة مع قناة "CNN" العالمية، قال رئيس الوزراء اللبناني كذلك إن شحنات الوقود الإيرانية التي أدخلها  حزب الله إلى البلاد هي  "انتهاك لسيادة لبنان"، لكنه قال إنه لا يخشى عقوبات أمريكية نتيجة لذلك. 

يشار إلى أن حكومة ميقاتي قد أدت اليمين الدستورية قبل أسبوع، بعد أكثر من عام تقريباً من فراغ سياسي، حينما لم يتمكن رئيس الوزراء المكلف سابقاً سعد الحريري من تشكيل الحكومة، منذ استقالة رئيس الوزراء حسان دياب؛ على وقع انفجار مرفأ بيروت. 

رفع الدعم عن السلع 

من جانبه، قال نجيب ميقاتي إن غالبية مخصصات الدعم التي تزيد على 10 مليارات دولار، قد أُسيء استخدامها في لبنان خلال العام الماضي، مؤكداً أنه سيتم رفع الدعم؛ لعدم توافر السيولة أو الاحتياطيات، حسبما قال. 
ورفعت الحكومة اللبنانية أسعار المحروقات بأكثر من 37% الجمعة، بعد رفع سابق قبل شهر تقريباً، مع استمرار البلاد في رفع الدعم عن الواردات؛ في محاولة لجذب المساعدات النقدية الدولية.
واعتبر ميقاتي أنه من المهم رفع الدعم، وذلك بهدف بدء مفاوضات مع صندوق النقد الدولي والبنك الدولي والمجتمع الدولي.
وطلب ميقاتي الدعم من الدول العربية قائلاً: "إن الحكومة اللبنانية الجديدة تنتظر (الأخ الأكبر) العربي لمساعدتها خلال الأزمة الاقتصادية والاجتماعية في البلاد".
وقال ميقاتي: "لبنان بلد صغير في العالم العربي، ونحن نبحث عن الأخ الأكبر، من كل الدول العربية، ليأتي ويأخذ بيدنا ويُخرج لبنان من هذه الفوضى"، مضيفاً: "لبنان مستقراً سيفيد العالم العربي كله".

انتهاك لحرية لبنان 

فيما قال رئيس وزراء لبنان نجيب ميقاتي، إن شحنات الوقود الإيرانية التي أدخلها حزب الله إلى البلاد، "انتهاك لسيادة لبنان"، مضيفاً: "أنا حزين لذلك".
لكنه أضاف: "ليس لديَّ خوف من عقوبات عليه، لأن العملية تمت بمعزل عن الحكومة اللبنانية". 
يشار إلى أن حزب الله اللبناني بدأ، الخميس، جلب شاحنات تحمل الوقود القادم من إيران، في خطوة يقول إنها ستخفف حدة أزمة الطاقة الطاحنة بالبلاد.
وحملت ناقلةٌ الوقودَ إلى سوريا قبل نقله إلى لبنان. وتخضع كل من سوريا وإيران لعقوبات أمريكية.
ورداً على سؤال حول وجود حزب الله في حكومته، قال ميقاتي إنه غير مُجبر على القبول بوجود جماعة مسلحة وسياسية داخل حكومته، لكنه أضاف: "حزب الله كحزب سياسي موجود في لبنان، لا يمكنني تجاوز هذا الحزب".
وأشار رئيس الوزراء اللبناني إلى أنه تلقى مكالمات قليلة من أعضاء في الإدارة الأمريكية وكانوا جميعاً يدعمون حكومته، لكن بايدن لم يتصل به.
ويشارك في الحكومة اللبنانية الجديدة التي تتألف من 24 وزيراً، وزراء من أحزاب لبنانية عدة، منها "حزب الله" الممثل بوزير​ الأشغال العامة والنقل ​علي حمية​، ووزير الثقافة محمد وسام المرتضى.
والجمعة الماضي، تشكلت الحكومة اللبنانية برئاسة ميقاتي عقب 13 شهراً من التعثر، إثر استقالة حكومة تصريف الأعمال برئاسة حسان دياب، في 10 أغسطس/آب 2020، بعد 6 أيام من انفجار كارثي بمرفأ بيروت.
ومنذ نحو عامين، تعصف بلبنان أزمة اقتصادية هي الأسوأ في تاريخه، حيث تسببت بانهيار مالي ومعيشي وارتفاع معدلات الفقر، وشح في الوقود والأدوية وسلع أساسية أخرى؛ لعدم توافر النقد الأجنبي اللازم لاستيرادها