الجمعة 21 كانون الثاني 2022

ممثل حماس في لبنان يبحث مع رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة تطورات القضية الفلسطينية

 
النهار الاخباريه  بيروت 

زار ممثل حركة المقاومة الإسلامية حماس في لبنان، الدكتور "أحمد عبد الهادي"، يرافقه مسؤول العلاقات الإسلامية في لبنان "بسام خلف"، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المقاومة سماحة الشيخ "ماهر حمود"، في مكتبه ببيروت، بحضور سماحة  الشيخ "أحمد نصار" مفتي صيدا السابق، وسماحة الشيخ "حسين غبريس" رئيس الهيئة التنفيذية في الاتحاد، وسماحة الشيخ "عبد الغني مستو" أمين سر الاتحاد، والحاج "عبد السلام الصالح" المدير المالي والإداري للاتحاد، والدكتور "مصطفى اللداوي" منسق العلاقات العامة في الاتحاد، حيث جرى التداول في تطورات القضية الفلسطينية وهموم أبناء شعبنا في لبنان.

ووضع ممثل الحركة سماحة الشيخ، بصورة الأوضاع في الداخل الفلسطيني، وما يجري من اعتداءات وانتهاكات يومية بحق المسجد الأقصى عبر الاقتحامات المتكرره لقطعان المستوطنين، إضافة إلى العدوان المستمر على أبناء شعبنا في الضفة، واستمرار حصار قطاع غزة، مشيراً إلى الجهود التي تبذلها الحركة في سبيل التخفيف من معاناة أهالي القطاع.

وأطلع ممثل الحركة سماحة الشيخ، بنتائج الحوارات التي تجريها قيادة الحركة مع القيادة المصرية في القاهرة حيث اتسمت بالإيجابية وبالتفاهم المتبادل، والتي شملت مختلف القضايا التي تخص أبناء شعبنا والقضية الفلسطينية.

كما استعرض"عبد الهادي"، أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، مشيراً إلى صعوبة أوضاعهم الحياتية، داعياً وكالة الأونروا إلى ضرورة القيام بدورها تجاههم، وطمأن "عبد الهادي"، إلى أن المخيمات تشهد استقراراً أمنيا، نتيجة الجهود التي تبذلها الفصائل كافة، مؤكداً حرصه على أمن المخيمات والجوار، مقدماً الشكر للشيخ ماهر على متابعته لعدد من الملفات المعنية بالوضع الأمني والإنساني والمعيشي. 

من جهته، سماحة الشيخ "ماهر حمود"، أكد على حرصه على العلاقة مع حركة حماس، موجهاً التحية للمقاومة الفلسطينية وبصمود الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده، كما ابدى استعداده للوقوف إلى جانب أبناء شعبنا في لبنان والمساهمة في التخفيف من معاناته.