الخميس 21 تشرين الأول 2021

مصدر في قوى الأمن الداخلي يكشف لـلنهار" مصير القاصرين المفقودين من بيوتهم



مصدر في ​المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي​ أكد لـلنهار الاخباريه" أن "أسباب ظاهرة فقدان القاصرين بعد خروجهم من بيوتهم شخصيّة وعائليّة لا أمنيّة وإجراميّة"، مشيرًا الى "ارتفاع نسبة المشاجرات الأسريّة بشكل كبير في الآونة الأخيرة".
وذكر المصدر أن "لائحة الأسباب التي شخّصناها وحدّدناها خلال متابعتنا لهذه الظاهرة كثيرة ولا تخرج من الإطار العائلي، نذكر منها مغادرة الأبناء من ذوي ​الأمراض​ النفسية أو العقلية لمنازل أهاليهم بسبب ضعف الإدراك لديهم أو بعض العوارض الناتجة عن ​حالات​ المرضية".
ولفت المصدر الى أن "بعض الحالات 

تحصل على خلفيّة علاقات غراميّة تعيشها البنت القاصر، يقابلها رفض من الأهل، الأمر الذي يدفعها للهروب مع الحبيب، ومن الحالات اللي وردت أيضًا، مغادرة الإبن للبحث عن الأم أو الأب إذا كان يعيش مع أحدهما في حال إنفصالهما، نتيجة المعاملة السيئة من زوج الأم أو زوجة الأب".
وأكّد المصدر في الختام، أنّ "أغلب ​المفقودين​ الذين تم الإعلان عنهم، عادوا الى بيوتهم"