الأربعاء 8 كانون الأول 2021

محامون أتراك يرفعون دعوى قضائية ضد مسؤولين إسرائيليين


النهار الاخباريه وكالات

رفع محامون أتراك، اليوم الثلاثاء، دعوى قضائية ضد مسؤولين إسرائيليين بتهمة ارتكاب "جرائم حرب" خلال الأحداث التي وقعت، في مايو/أيار الماضي، في قطاع غزة والقدس والضفة الغربية.

وعلى خلفية اقتحامات إسرائيلية للمسجد الأقصى في الشهر ذاته، شهدت القدس ومناطق في الضفة الغربية احتجاجات ومواجهات واسعة من القوات الإسرائيلية، امتدت إلى مواجهة عسكرية مع الفصائل الفلسطينية بقطاع غزة أسفرت عن استشهاد  عشرات الفلسطينيين و14 إسرائيليا.

وقالت مصادر صحفيه  رسميه  إن فريقا من المحامين الأتراك رفعوا الدعوى بأسماء 7 ضحايا فلسطينيين معظمهم من الأطفال، وتم تسجيلها رسميا بمكتب المدعي العام في إسطنبول.
والمتقدمون بالشكوى هم أهالي الضحايا، ديما سعد عسلية (11 عاما) وهالة حسين الريفي (14 عاما)، قإضافة إلى عائلة أشكنتنا التي فقدت أربع أطفال تتراوح أعمارهم بين عامين إلى 14 عاما، إضافة إلى والدتهم (30 عاما).

وقال بيان صادر عن المحامين إنهم طالبوا بإجراء "محاكمة للتحقيق في مقتل 253 ضحية وآلاف الجرحى إضافة الى ضحايا جميع الجرائم الأخرى".

وتختص الدعوى بعدد من المسؤولين الحالين والسابقين في إسرائيل على رأسهم رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو، ورئيس الأركان أفيف كوخافي، وقائد القوات الجوية عميرام نوركين، والناطق العسكري أفيخاي أدرعي، ورئيس الاستخبارات العسكرية أهارون حليفا وغيرهم.
وطالب المشتكون بـ "إصدار مذكرة توقيف بحق المشتبه بهم في حال دخولهم حدود الجمهورية التركية، لحين الانتهاء من التحقيق مع المشتبه بهم، ووجوب القبض على المشتبه بهم واعتقالهم من خلال الاستفادة من القواعد القانونية المتعلقة بالقبض على المجرمين خارج حدود تركيا وتسليمهم".