الثلاثاء 30 تشرين الثاني 2021

في ذكرى العصف المأكول.. أبرز العمليات التي نفذتها القسام

في ذكرى العصف المأكول.. أبرز العمليات التي نفذتها القسام

مع حلول الذكرى السنوية السابعة لمعركة "العصف المأكول" صيف العام 2014، استعرضت كتائب القسام عددًا من العمليات التي نفذتها المقاومة الفلسطينية ضد قوات الاحتلال في حربها آنذاك على غزة. حيث تنوعت العمليات التي نفذتها المقاومة ما بين الضربات المدفعية لكتائب القسام، إلى طلقات قنص بندقية "الغول"، وغوص الكوماندوز البحري، واستهدافات وحدة الدروع لآليات الاحتلال وتطاير عبوات وحدة الهندسة، وتوثيق العمليات بكاميرات دائرة الإعلام العسكري، وليس انتهاء بزلزلة الحصون من خلال عمليات الإنزال خلف الخطوط. فقد كان لصواريخ القسام التي وصلت حيفا عام 2014، أن تتطور في معركة "سيف القدس" لتضرب مدىً يزيد عن 240كم إضافة لأجيال جديدة كشف عنها القسام، كما كان لطائرات الأبابيل أن تتطور ليفصح القسام عن أجيال جديدة حملت اسم "الزواري" و"شهاب"، إضافة إلى العديد من العمليات النوعية التي استهدفت مركبات الاحتلال. وأولى تلك العمليات كانت عملية الكوماندوز البحري "زيكيم". ففي يوم الثلاثاء الثامن من يوليو 2014 نفذت كتائب القسام أول عملية كوماندوز بحرية قسامية، حيث هاجم أفراد المقاومة موقع زيكيم العسكري وقاعدة سلاح البحرية وأوقعوا خسائر محققة في صفوفها. عملية "موقع صوفا" شرق رفح في يوم الخميس الـ17 من يوليو، حيث قامت مجموعة خاصة من عناصر القسام بعملية تسلل خلف خطوط الاحتلال بمنطقة صوفا، ونفذت عملية استطلاع بالقوة بالإضافة إلى نسف إحدى المنظومات الاستخبارية التي وضعها الاحتلال. عملية "موقع أبو مطيبق" شرق المحافظة الوسطى، والتي كانت يوم السبت في الـ19 من يوليو، حيث تمكنت إحدى الوحدات القسامية مكونة من 12 مجاهداً من التسلل إلى موقع "أبو مطيبق"، خلال عملية إنزال خلف خطوط الاحتلال، وتمكن العناصر من استهداف ثلاثة جيبات من مسافة صفر وقتلوا 6 من جنود الدورية، وغنموا اثنتين من بنادق الجنود. عملية "الريّان" شرق خانيونس التي كانت في ذات يوم عملية "أبو مطيبق"، حيث تسللت مجموعة من قوات النخبة القسامية عبر نفق خلف خطوط الاحتلال في منطقة الريان في محيط صوفا، حيث باغتت الاحتلال واشتبك معه من مسافة متر ونصف، وأكد العناصر قتل 5 جنود بالرصاص وعادوا بسلام. عملية أسر "شاؤول آرون" والتي كانت الأحد الـ20 من يوليو، حيث تمكن عناصر القسام من استدراج قوةٍ إسرائيلية، حاولت التقدم شرق حي التفاح إلى كمينٍ محكمٍ، حيث تركوا الدبابات تتقدم، وبعد أن تبعتها ناقلتا جند إلى داخل حقل الألغام فجره المجاهدون ما أدى إلى تدمير القوة بالكامل، ثم تقدم المجاهدون صوب ناقلات الجند وفتحوا أبوابها وأجهزوا على جميع من فيهما وعددهم 14 جندياً، كما تمكنوا من أسر الجندي "شاؤول أرون" الذي يحمل الرقم" 6092065". عملية "موقع 16" شرق بيت حانون والتي كانت الاثنين الـ21 من يوليو، حيث نفذ تشكيلٌ قتاليٌ من قوات النخبة القسامية عملية إنزال خلف خطوط الاحتلال قرب "موقع 16" العسكري، حيث أطلق مقاتلو المجموعة الأولى قذيفة RPG تجاه الجيب الأول ما أدى إلى تفحمه، ثم اقتربوا منه وأجهزوا على من فيه من الجنود، فيما اشتبكت المجموعة الثانية مع الجيب الآخر وأجهزت على من فيه. عملية "ناحل عوز" شرق الشجاعية يوم الاثنين الـ28 يوليو، حيث تمكن تشكيلٌ قتاليٌ من قوات النخبة من تنفيذ عملية إنزالٍ خلف خطوط الاحتلال، وهاجموا برجاً عسكرياً محصناً تابعاً لكتيبة "ناحل عوز" به عددٌ كبيرٌ من جنود الاحتلال وأجهزوا على جميع من فيه، كما حاولوا أسر أحد الجنود ولكن ظروف الميدان لم تسمح بذلك، وقد أكد المجاهدون أنهم تمكنوا من قتل 10 جنودٍ، واغتنموا قطعة سلاح من نوع Tavor. عملية أسر "هدار" شرق رفح مطلع أغسطس 2014، حين توغلت قوات الاحتلال بعمق يزيد عن كيلومترين شرق رفح، فتصدى لها العناصر واشتبكوا معها وأوقعوا في صفوفها قتلى وجرحى، وقد ادعى الاحتلال فقده للضابط "هدار غولدين" في العملية. وخلال تلك المعركة أعلنت الكتائب عن مفاجآت وكان منها طائرات الأبابيل والصواريخ المصنعة محلياً وبندقية الغول.