الأحد 24 تشرين الأول 2021

تمديد اعتقال ناشط سياسي في قلنسوة واعتقال محام ونجله في جديدة المكر

مددت محكمة "الصلح" في القدس اليوم الخميس، اعتقال الناشط السياسي أشرف أبو علي، من مدينة قلنسوة، إلى الأحد المقبل.
واعتقلت شرطة العدو أبو علي، قبل 11 يوما في حي الشيخ جراح، وأحيل إلى التحقيق، وجرى تمديد اعتقاله مرتين، بعدما وجهت إليه تهم المشاركة في تظاهرة "غير قانونية"، وتأييد تنظيم "إرهابي"، ونشر تحريض في صفحته على شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك".
وقال المحامي جاد قضماني الموكل بالدفاع عن أبو علي، لـ"عرب 48" إن "موكلي اعتقل على خلفية أمنية تتعلق في أحداث دارت داخل المسجد الأقصى في شهر رمضان".
وأكد أن "أبو علي ينكر كل الشبهات التي نسبت إليه من قبل الشرطة جملة وتفصيلا، ونحن بدورنا سنواجه النيابة العامة فور عرض الأدلة التي تدعي بأنها تملكها".
وفي السياق، اعتقلت الشرطة الصهيونية الليلة الماضية، المحامي وسام عريض وابنه بهجات من منزلهما في جديدة-المكر، ضمن حملة اعتقالات واسعة تشهدها البلدات الفلسطينية على خلفية الاحتجاجات ضدّ العدوان على قطاع غزة المحاصر، والقدس والضفة المحتلّتين، بالإضافة إلى اعتداءات المستوطنين على مواطنين عرب في البلاد.
واستنكر المحامون والمحاميات العرب اعتقال زميلهم عريض،  وطالبوا بالإفراج الفوري عنه، والتدخل السريع من قبل نقابة المحامين من خلال ممثلينا العرب لإطلاق سراح الزميل وسام عريض، مؤكدين أن "في حال استمر اعتقاله التعسفي نطالبهم بالاستقالة الجماعية، لأننا سنؤكل يوم أكل الثور الأبيض