الأحد 24 تشرين الأول 2021

بالصور محطات اقفلت ابوابها ورفعت خراطيمها



النهار الاخباريه بيروت 

المشهد في بيروت وخطّ الدورة- الضبية اليوم: محطات أقفلت أبوابها ورفعت خراطيمها. بينما تتحضّر الحكومة الجديدة لاستهلال مهامها غداً، يسود الترقّب سوق المحروقات. فرئيس تجمّع الشركات المستوردة للنفط جورج فيّاض أكّد في وقت سابق لـ"النهار" أنّه "حتى الساعة لا اعتمادات لاستيراد البنزين، والكميات المتبقّية في الأسواق قليلة جدّاً، وتكفي أياماً معدودة".

الضبابية تلفّ الأزمة، وبالنسبة إلى إمكانية صدور جدول تركيب أسعار جديد غداً، فإنّ أوساطاً مطّلعة على الملف قالت لـ"النهار" إنّها "تترقّب عمليّة التسلّم والتسليم بين وزير الطاقة السابق ريمون غجر والوزير الجديد وليد فياض، وتنتظر سياسة الحكومة الجديدة وكيفيّة مقاربتها ملف الدّعم بعد الاطلاع على معلومات #مصرف لبنان في شأن ما تبقّى من دولارات مخصّصة للاستيراد المدعوم".

 

المشهد من بيروت وخطّ الدورة- الضبية وثّقته عدسة الزميلين نبيل إسماعيل وحسام شبارو، فيما العين على ما قد يحمله الغد والخطة الإصلاحية التي جدّد الاتحاد الأوروبي اليوم المطالبة بها.