الأحد 24 تشرين الأول 2021

الوحدة الوطنية والزخم الشعبي هما العنصران الأساسيان للتصدي للمستوطنين

 النهار  الاخباريه-  رام الله 
 قال مدير دائرة العمل الشعبي في هيئة مقاومة الجدار والاستيطان عبد الله أبو رحمة، إن بلدة قصرة لقنت المستوطنين درسا وكانت رمزا للتحدي.
وأضاف أبو رحمة، ، أن الوحدة الوطنية والزخم الشعبي هما العنصران الأساسيان للتصدي للمستوطنين والدفاع عن الأرض، مشيرا إلى التعاون الحاصل بين لجان الحراسة والحماية مع اللجان للشعبية.
وأكد على ضرورة استمرار المواجهات والفعاليات في قصرة وأن يكون برنامج وطني وخطة واضحة لدحر المستوطنين من القرية.