الجمعة 15 تشرين الأول 2021

الليرة اللبنانيه إلى مزيد من الانهيار..


النهار الاخباريه- بيروت

يعيش لبنان أسوأ أيامه: انهيار كبير على كافة الأصعدة، مأزق سياسي يتخبط به البلد منذ أشهر من دون التوصل إلى تشكيل حكومة، وكل المؤشرات تؤكد ان الرئيس المكلف سعد الحريري سيعتذر عن عدم التأليف في الأيام المقبلة ما سيعيدنا إلى المربع الأول وبالتالي إلى رحلة البحث عن رئيس مكلف جديد.  
 
البلد غارق في العتمة وشح البنزين والمازوت وانقطاع الأدوية وارتفاع أسعار السلع الغذائية بشكل جنوني وانهيار الليرة مقابل ارتفاع قياسي للدولار الذي أصبح على عتبة الـ 20 ألف 
اللبناني في وادٍ والمسؤولون في وادٍ آخر، قد لا يكونوا سمعوا أو قرأوا ان أكثر من 30 % من أطفال لبنان ينامون ببطون خاوية لعدم حصولهم على عدد كاف من وجبات الطعام وان 77% من العائلات اللبنانية لا تملك ما يكفي من مال لشراء الغذاء.  
 قد لا يعرف السياسيون او يتجاهلون ان الحد الأدنى للأجور في لبنان هو حاليا 37 أو 38 دولارا شهريا وقد يتدنى إلى 20 دولارا بظل انهيار الليرة. 
المؤشرات تؤكد ان الليرة ذاهبة نحو مزيد من الانهيار في الأشهر المتبقية من هذا العام، ويحذر محللون اقتصاديون من ان سعر صرف الدولار قد يصل إلى 30 أو 40 ألف ليرة إذا بقيت الأمور كما هي عليه اليوم .