الثلاثاء 30 تشرين الثاني 2021

القسام: أفعالنا تسبق أقوالنا وصواريخنا في مرابضها تنتظر القرار

أكدت كتائب القسام الذراع العسكرية لحركة حماس، مساء اليوم الإثنين 24 مايو 2021، على استعدادها لحماية القدس والمسجد الأقصى.
وقال قائد ميداني في كتائب القسام إن "أفعالنا تسبق أقوالنا وصواريخنا في مرابضها جاهزة تنتظر القرار".
وأضاف القائد الميداني الذي لم تتضح هويته خلال مهرجان أقامته حركة حماس وذراعها العسكري كتائب القسام: "سلام على أهلنا في الداخل المحتل الذين انخرطوا في معركة سيـف القدس وخلطوا حسابات الاحتلال".
وأردف: " قلنا ونؤكد أن القدس والأقصى خط أحمر ولن نسمح للاحتلال بتجاوزه أو العبث بمقدساتنا"، مشيراً إلى أن هذا النصر هو ثمرة دماء الشهداء ونتيجة مباركة لأداء مجاهدينا في الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة.
وتابع قائلاً: "قرار ضرب تل أبيب ومطار بنغوريون ومطار رامون كلفنا المهج والأرواح من قادتنا وجندنا وأبناء شعبنا"، مردفاً: "نقول للعدو بكل ثبات ووضوح، إن عدتم عدنا، وإن زدتم زدنا، وأيادينا على الزناد، ولمعركتنا فصول لم تكتب بعد".
واستكمل: "نبشركم يا شعبنا بأن المقاومة بخير وأن كتائب القسام بخير بإذن الله، ونجدد نداءنا لكل غيور من أبناء الأمة وأصحاب الهمم للالتحاق بركب المجاهدين لنيل شرف معركة التحرير القادم بإذن الله".