الإثنين 28 تشرين الثاني 2022

العاروري يهاتف الشيخ حسن يوسف وزوجة الأسير منتصر شلبي


النهار الاخباريه – غزه 
هاتف رئيس حركة حماس بالضفة الغربية المحتلة القيادي الشيخ صالح العاروري، القيادي في الحركة الشيخ حسن يوسف، وزوجة بطل عملية زعترة الأسير منتصر شلبي.
وهنّأ القيادي العاروري الشيخ حسن يوسف بالإفراج عنه من سجون الاحتلال، مشيدًا بصموده وثباته وتضحياته التي قدمها في سبيل نصرة قضيته ووطنه.
وأكد القيادي العاروري أن عائلة الأسير منتصر شلبي معنوياتها عالية بعد أن فجّر الاحتلال منزلهم اليوم، معبرًا عن فخره واعتزازه بهم.
وقال العاروري: إن طلب العائلة أن يكون منتصر بينهم هو وجميع الأسرى، مؤكدًا "أن واجب المقاومة تحرير جميع الأسرى بإذن الله".
وأفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، عن القيادي في حركة حماس والنائب في المجلس التشريعي الشيخ حسن يوسف من مدينة رام الله، بعد اعتقال إداري استمر 9 أشهر.
 ويعدّ الشيخ حسن من أبرز قيادات "حماس" في الضفة الغربية، ومن مبعدي مرج الزهور في الجنوب اللبناني في عام 1992، وانتخب نائباً في المجلس التشريعي رغم وجوده بالاعتقال في سجون الاحتلال.
وفجّرت قوات الاحتلال -صباح اليوم- منزل الأسير البطل منتصر شلبي في قرية ترمسعيا شمال غرب رام الله.
ونفذ شلبي عملية إطلاق نار بطولية على حاجز زعترة مطلع مايو/أيار الماضي؛ ما أدى لمقتل مستوطن وجرح اثنين آخرين.