السبت 16 تشرين الأول 2021

الحريري: جولاتي الخارجية هي للبحث بكيفية مساعدة لبنان وربما هناك من يقوم بالسياحة داخل القصر الجمهوري



أشار رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري، في تصريح له بعد لقائه البابا فرنسيس في الفاتيكان، إلى "اننا تكلمنا عن كل مشاكل لبنان، وهم يعلمون من يعطل ومن لا يعطل، وستكون هناك زيارات من الفاتيكان إلى لبنان لحلحة الأمور"، لافتا الى أن "البابا فرنسيس أبلغني انه يرغب بان يأتي الى لبنان لكن بعد ان تتشكل الحكومة، وهذه يجب ان تكون رسالة للاسراع بالتشكيل".
وأوضح "أنني شرحت للبابا فرنسيس المشاكل التي نعاني منها، وطلبت من قداسته مساعدة لبنان، وهو حريص على العيش المشترك في بلدنا، وينظر إلى اللبنانيين كجسم واحد وكرسالة ينبثق منها الاعتدال والعيش الواحد". ورأى أن "المشكل في لبنان هو أن هناك فريقا يريد وضع يده على كل القطاعات، وفريق آخر يريد اقتصاداً حراً مع دول العالم كافة، وليس في الداخل فقط".
وأعرب الحريري عن اعتقاده أن "هناك مشاكلا خارجية تتعلّق برئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل وحلفائه، تؤخر تشكيل الحكومة، وطلبت من الفاتيكان ان يكون حريصاً على لبنان وان يتدخل في الأمور التي يمكنه ان يتدخل فيها"، مؤكدًا "أننا في وضع سيّء جدا، ولدى تشكيل الحكومة يصبح بامكاننا ايقاف الانهيار، وهناك من يريدون منعنا عن ايقاف هذا الانهيار".
وردا على سؤال، شدّد على أن "جولاتي خارج لبنان هي للعمل وللبحث في كيفية مساعدة لبنان، وربما هناك من يقوم بالسياحة داخل القصر الجمهوري".