الثلاثاء 9 آب 2022

الأمم المتحدة تستثني إسرائيل من لائحة منتهكي حقوق الأطفال.. رغم أنها وثقت استهداف تل أبيب لمدارس

النهار الاخباريه – وكالات 
قرّر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الجمعة 18 يونيو/ حزيران 2021، عدم إدراج القوات الإسرائيلية على اللائحة السوداء للدول والجماعات المنتهكة لحقوق الأطفال في مناطق النزاعات لعام 2020، والتي ضمت  قوات النظام السوري والحوثيين والجيش في ميانمار
ففي تقرير أممي نشر حول الدول والجماعات المسلحة التي تنتهك حقوق الأطفال في مناطق النزاعات، لم تشمل القائمة سلطات الاحتلال الإسرائيلية، رغم إشارته إلى أن الأمم المتحدة تحققت من 30 هجوماً على مدارس ومستشفيات في غزة والضفة الغربية، نفذتها قوات إسرائيلية وكذلك مستوطنون إسرائيليون خلال 2020. 
حيث اكتفى التقرير بحثّ إسرائيل على "مراجعة وتعزيز الإجراءات لمنع أي استخدام مفرط للقوة، ولضمان عدم استخدام القوة إلا عند الضرورة، وتقليل آثار عمليات قواتها على الأطفال، وضمان المساءلة في جميع الحالات التي تنطوي على القتل والتشويه للأطفال"
من جانبه، جدد غوتيريش دعوته إسرائيل إلى إنهاء الاحتجاز الإداري للأطفال، ومنع جميع أشكال سوء المعاملة أثناء الاحتجاز، ووقف أي محاولة لتجنيد الأطفال المحتجزين مخبرين
إعادة انتخاب غوتيريش
يأتي هذا التقرير في الوقت الذي أعادت فيه الجمعية العامة للأمم المتحدة، انتخاب أنطونيو غوتيريش لولاية ثانية أميناً عاماً للأمم المتحدة، لمدة 5 سنوات.
جاء ذلك في تصريح لرئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة السفير فولكان بوزكير، خلال الجلسة المنعقدة للتصويت على قرار التجديد للمرشح الوحيد "أنطونيو غوتيريش" لولاية ثانية أميناً عاماً للأمم المتحدة.
بدوره، تعهد غوتيريش، عقب إعلان فوزه، بـ"بذل كل ما يستطيع لضمان ترسيخ الثقة بين الدول الأعضاء، كبيرها وصغيرها، وجعل المستحيل ممكناً".