الأربعاء 20 تشرين الأول 2021

إطلاق نار على حاجز إسرائيلي شمالي الضفة الغربية المحتلة

النهار الاخباريه – رام الله 

جنين: أطلق مسلحون فلسطينيون، في ساعة متأخرة من مساء الإثنين، النار على حاجز عسكري إسرائيلي شمالي الضفة الغربية المحتلة، حسب شهود عيان.
وقال الشهود للأناضول، إن مسلحين أطلقوا النار على حاجز الجلمة في محافظة جنين شمالي الضفة.
وأضافوا أن قوات من جيش الاحتلال الاسرائليى   
دت بالمثل، وسمع صوت تبادل لإطلاق النار.
وبيّن الشهود، أنه جرى إلقاء قنابل محلية الصنع تجاه الحاجز، ولم يعرف بعد أي تفاصيل أخرى، ولم يبلغ بوقوع إصابات.
ويأتي ذلك، بعد مسيرة نظمت في مخيم جنين، تنديدا بتعرض الأسير المعاد اعتقاله زكريا الزبيدي للتعذيب، ونقله للمستشفى.
وفي 6 سبتمبر/أيلول الجاري، فرّ ستة أسرى فلسطينيون من سجن "جلبوع” شديد الحراسة شمالي إسرائيل، عبر نفق حفروه من زنزانتهم إلى خارج السجن.
وأُعيد اعتقال 4 منهم الجمعة والسبت الماضيين، فيما تبحث قوات الأمن الإسرائيلية عن مناضل يعقوب نفيعات، وأيهم فؤاد كممجي.
والأحد، حَمّلَ نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن "أي أذى يتعرّض له الأسرى الأربعة المُعاد اعتقالهم”.
وقال رئيس النادي قدورة فارس، في بيان، إن "المخاوف تتصاعد على مصير الأسرى زكريا الزبيدي ومحمود العارضة ومحمد العارضة ويعقوب قادري، بعد إعادة اعتقالهم وتعرّضهم للضرب ونقل أحدهم إلى المستشفى”.
وأضاف أن "الأنباء التي صدرت عن إعلام الاحتلال حول نقل الأسير الزبيدي إلى مستشفى رمبام الإسرائيلي مؤشّر على ما تعرّضوا له”.