الخميس 9 كانون الأول 2021

أكبر كارثة بيئية لهذا العام... حرائق القبيات تستعر والجهود تتضافرلإخمادها



النهار الاخباريه- حلبا- القبيات 
 ال
جحتستمر الحرائق المستعرة في احراج بلدة القبيات ووادي عودين وصولا الى بلدة كفرتون في منطقة جبل اكروم.
تستمر الحرائق المستعرة في احراج بلدة القبيات ووادي عودين وصولا الى بلدة كفرتون في منطقة جبل اكروم بطول حوالي ال7 كيلومترات وبعرض يتجاوز ال 2 كيلومتر، في بعض الاماكن.
وحصدت الحرائق حتى الان عشرات الاف من الاشجار الصنوبرية الدهرية المعمرة والغطاء النباتي في اكبر كارثة بيئية لهذا العام، اتت على موائل الطيور والحيوانات وخربت ممتلكات وعزلت منازل وتسببت حتى الان بمقتل فتى بعمر ال15 سنة ابن بلدة كفرتون، وهو يحاول اهماد النيران.
واصابة اكثر من 23 شخصا تمت معالجتهم واسعافهم ونقلهم الى المستشفيات للمعالجة من قبل غرفة عمليات الصليب الاحمر اللبناني.
وتتواصل جهود الجيش والدفاع المدني والمتطوعين بالمئات من القبيات ومن مختلف القرى والبلدات المحيطة
قال المدير العام للدفاع المدني العميد ريكون خطار للنهار الاخباريه  ان الوضع فى القبيات فى تحسن ولا داعي للهلع والخوف من امتداد النيران  إلا ان النيران وعند بزوغ الفجر صباح اليوم الاربعاء  امتدت باتجاه الهرمل  وهناك 5 طوافات ستساهم فى اخماد النيران .
الى هذا، أفاد مراسل النهار الاخباريه  فى حلبيا احمد  بياسلي بامتداد النيران الى بلدة البستان في جرود الهرمل وإلى الجبل المقابل في الأراضي السورية، بعدما أتت النيران على معظم غابات الصنوبر واللزاب في بلدة الرويمة.
وكان قد انطلق العشرات من متطوعي الدفاع المدني مع سيارات الاطفاء من مراكز منطقة بعلبك والبقاع الشمالي، إضافة الى عناصر الاسعاف من مركز الصليب الأحمر برفقة سيارات إسعاف خاصة، للمساهمة في محاصرة الحريق.
وتساهم الفرق في محاصرة الحريق ومنع امتداده في ظل ظروف صعبة.
خطار توجه إلى موقع الحريق في القبيات
وكانت قد أعلنت المديرية العامة للدفاع المدني في بيان، ان "المدير العام العميد ريمون خطار توجه إلى موقع الحريق الهائل الذي شب،  في أحراج بلدة القبيات، متسببا بوقوع خسائر فادحة في الثروة الحرجية"
وأوضحت أن "الشاب الذي اعلن عن وفاته كان من بين اهالي البلدة الذين هرعوا الى موقع الحريق في محاولة لإخماد النيران"، مشيرة إلى أن "العناصر تواصل العمل على السيطرة على النيران، معززة بالآليات، وبمؤازرة من الجيش وطوافات القوات الجوية، إلى حين التمكن من اخماد النيران".
مرتضى يتابع الحرائق الضخمة
توازيا، وصل وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال عباس مرتضى الى جرود الهرمل - القبيات لمتابعة الحرائق الضخمة، بناء على توصيات الرئيس نبيه بري.
وكان مرتضى أجرى اتصالا تنسيقيا غروب هذا اليوم مع وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الاعمال زينة عكر لمتابعة عملية ارسال طوافات عسكرية للمساهمة في إخماد الحرائق
.