الأربعاء 8 كانون الأول 2021

مقتل 24 سجينا في معركة بالأسلحة النارية داخل سجن بالإكوادور

النهار الاخباريه- وكالات

أعمال عنف متكررة بين عصابات متناحرة تتنازع للسيطرة على تهريب المخدرات
قتل 24 سجيناً على الأقل وأصيب أكثر من 40 آخرين بجروح في مواجهات بالأسلحة النارية دارت بين سجناء داخل سجن في ولاية غواياس في جنوب غربي الإكوادور، كما أعلنت السلطات.
وقال المسؤول في الشرطة المحلية الجنرال فاوستو بوينانو في تغريدة نشرتها حكومة الولاية الساحلية على حسابها الرسمي في موقع "تويتر"، إن المواجهات بين السجناء أوقعت "24 قتيلاً و42 جريحاً".
ومنذ أشهر تشهد السجون الإكوادورية أعمال عنف متكررة بين عصابات متناحرة تتنازع للسيطرة على تهريب المخدرات، بحسب السلطات.
وفي شباط (فبراير)، أدت أعمال شغب متزامنة في أربعة سجون رئيسة في البلاد إلى مقتل 79 شخصاً، بعضهم قُتل بقطع الرأس.
ووفقاً لديوان المظالم الإكوادوري، ارتكبت 103 جرائم قتل في سجون البلاد في 2020.
وبين يناير (كانون الثاني) وأغسطس (آب) 2021، أدت أعمال العنف في سجون البلاد إلى مقتل 121 شخصاً، وفقاً للجنة حقوق الإنسان في الدول الأميركية.
وتعاني سجون الإكوادور من الاكتظاظ إذ يبلغ إجمالي عدد السجناء في البلاد حالياً 39 ألف سجين، في حين أن طاقتها الاستيعابية القصوى هي 30 ألفاً. ويتولى 1500 حارس مراقبة هذه السجون في حين تتطلب السيطرة الفعالة عليها وجود أربعة آلاف عنصر.