الإثنين 25 تشرين الأول 2021

مسؤول إسرائيلي: تشكيل حكومة وحدة سيتطلب جهداً كبيراً

النهار الاخبارية- وكالات
قال رئيس حزب "يمينا" نفتالي بينيت، أمس الجمعة، إن الفجوات بين الأحزاب ليس من السهل سدها، وبأنه مستعد لدفع ثمن شخصي كبير لتشكيل الحكومة، وجاءت تصريحاته بعد اجتماع عقده مع العديد من أعضاء كتلة المعارضة والوسط لبحث تشكيل الحكومة.
ووفقاً لقناة آي 24 نيوز الإسرائيلية، قال بينيت إنه "على استعداد للذهاب بعيداً ودفع ثمن سياسي شخصي في قاعدته الانتخابية، طالما ذلك سيفضي إلى تشكيل الحكومة".
وكان نفتالي بينيت قد إلتقى يائير لبيد عن حزب "يش عتيد" وبني غانتس عن "أزرق ابيض"، وميراف ميخائيلي من حزب "العمل" وجدعون ساعر عن "أمل جديد" وأفيغدور ليبرمان من "يسرائيل بيتينو".
وكان الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، في وقت سابق من هذا الأسبوع، قد عهد إلى يائير لبيد بمهمة تشكيل الحكومة، بعد أن فشل رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو في تشكيل ائتلاف حاكم يضم 61 مقعداً على الأقل.
وكانت محاولة نتانياهو المتعثرة لتشكيل حكومة أحدثت مظهراً من مظاهر الأزمة السياسية الإسرائيلية، التي شهدت أربع انتخابات غير حاسمة في غضون عامين.