الأربعاء 20 تشرين الأول 2021

مجلس الأمن الروسي يقيم مناورات الناتو "ديفندر يوروب 2021" الأخيرة


قال نائب سكرتير مجلس الأمن الروسي ميخائيل بوبوف، إن الناتو خلال مناوراته الأخيرة "ديفندر يوروب 2021" العسكرية، تدرب على اختراق مناطق الدفاع الروسي في البحر الأسود ومنطقة البلطيق. 
وقال بوبوف خلال مقابلة مع صحيفة "روسيسكايا غازيتا" إن عسكريين يمثلون 26 دولة شاركوا في المناورات المذكورة التي تدربوا فيها "على تنفيذ عمليات واسعة النطاق لنقل القوات الأمريكية إلى أوروبا وعلى نشر واستخدام تجمعات كبيرة للقوات المشتركة، وذلك فضلا عن التدريب على طرق اختراق المناطق الروسية التي من شأنها تقييد الوصول إلى مناطق البحرين الأسود والبلطيق". 
يذكر أن مناورات "ديفيندر يوروب" هي تدريبات سنوية مشتركة للدول الأعضاء في حلف الناتو تديرها القيادة الأمريكية وتهدف إلى رفع مستوى الاستعداد الاستراتيجي والتعبوي، بالإضافة إلى مستوى التعاون بين الولايات المتحدة وحلفائها وشركائها في حلف الناتو