الثلاثاء 19 تشرين الأول 2021

ماكرون يقلل من شأن حادثة صفعه

قلل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من أهمية حادثة صفعه، معتبرا اياها "حادثا منفردا"، ومؤكدا عدم وجود أي مخاوف لديه.
وقال ماكرون لصحيفة "لو دوفين" الفرنسية، ردا على طلب التعليق على الحادثة: "كل شيء جيد. هذا الحادث يجب وضعه في سياقه، وأعتقد أنه حادث منفرد. وهذا لا يجب أن يلقي بظلاله على باقي المواضيع المهم التي تخص حياة الكثيرين".
وتابع الرئيس الفرنسي: "في الجمهورة هناك حق التعبير والرأي الآخر وحرية التصويت والتعددية الديمقراطية... ولكن من جهة أخرى لا يمكن أن يكون هناك عنف أو كراهية، ليس بالكلام ولا بالأفعال".
ولم يعتبر ماكرون الحادثة دليلا على تدهور الأجواء السياسية، ونفى وجود أي مخاوف لديه في أعقابها.
وقال: "واصلت مصافحة الناس الذين كانوا قرب الرجل (الذي صفعه) وتوقفت لالتقاط الصور معهم. وأنا سأستمر في عملي ولن يوقفني أي شيء".