الإثنين 24 كانون الثاني 2022

لافروف: بلينكن كان صريحا ولم يقدم أدلة على الاتهامات الأمريكية بحق روسيا

النهار الاخبارية- وكالات
أعلن وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف، أن نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن لم يقدم خلال أول اجتماع بينهما أي أدلة تثبت صحة اتهامات واشنطن المتعددة الموجهة إلى موسكو في السنوات الأخيرة.
وكشف لافروف، خلال مشاركته اليوم الجمعة في منتدى "ماراثون المعرفة الجديدة"، عن تفاصيل المفاوضات التي أجراها مع نظيره الأمريكي في عاصمة آيسلندا ريكيافيك الأربعاء الماضي، مشيرا إلى أنهما بحثا كثيرا من الملفات.
وقال وزير الخارجية الروسي: "كنت صريحا جدا وكذلك بلينكن، وهو استمع إلى كلامي بعناية وطرح مواقفه التي تضم دائما، كما هو معروف، ادعاءات موجهة ضد روسيا بخصوص التدخل المزعوم في الانتخابات وهجمات سيبرانية على أنظمة مهمة".
وتابع: "لكني ذكّرته بأننا نطلب دائما من الزملاء الأمريكيين، عندما وجهت إلينا هذه الاتهامات في السنوات الأخيرة، تقديم دليل واحد على الأقل يثبت ارتكابنا هذه الأعمال".
وأشار لافروف إلى أن روسيا ردا على هذه المطالب لم تتلق إلا "أجوبة غريبة" مفادها "إنكم تعرفون كل شيء بأنفسكم وليس بإمكاننا الكشف عن أي شيء لأنه سري"، مؤكدا أن بلينكن خلال الاجتماع الأخير لم يقدم أي دليل بهذا الخصوص أيضا.
وشدد الوزير على أن روسيا تتبنى حاليا "مواقف تحظى باحترام الجميع في العالم"، مضيفا أن هذا الأمر يزعج بعض الدول التي تحاول تقويض تنمية موسكو في مجال الاقتصاد والتعاون العسكري-التقني.
وقال لافروف خاصة إن الأمريكيين يضغطون على الدول التي تبرم عقودا في مجال التعاون العسكري التقني مع روسيا لإجبارها على التخلي عن خطط استيراد أسلحة روسية ويفرضون عليهم بدلا عن ذلك صادرات من الولايات المتحدة.
وأقر الوزير بأن معالجة المشاكل المتراكمة في العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة في عهد إدارتي باراك أوباما ودونالد ترامب لن تكون مهمة سهلة، لافتا في الوقت ذاته إلى أن موسكو منفتحة على الحوار إذا كانت واشنطن مستعدة له أيضا.
وأكد لافروف أن روسيا تنظر إيجابا إلى الاقتراح الأمريكي لعقد لقاء قمة بين الرئيسين فلاديمير بوتين وجو بايدن.