الثلاثاء 26 تشرين الأول 2021

سلطات ألمانيا ترفض الحديث عن سبب العدد الكبير لضحايا الفيضانات


 النهار الاخبارية- وكالات
رفضت الهيئة الاتحادية الألمانية لحماية السكان والإغاثة خلال الكوارث، الإجابة عن السؤال حول سبب العدد الكبير لضحايا الفيضانات التي ضربت البلاد مؤخرا.
وقالت الهيئة، في ردها المكتوب على طلب من وكالة "نوفوستي" لتقييم عمل الإدارات الإقليمية للحماية من الكوارث، والتعليق على العدد الكبير للضحايا في المناطق المتضررة من الكارثة: "بسبب الوضع الحالي، لا يمكننا الرد على طلبكم الصحفي".
وللاستفسار عن "المسائل المتعلقة بالحماية من الكوارث في شمال الراين - وستفاليا ورينلاند – بالاتينات"، نصحت الهيئة بالاتصال مع الهيئات والمؤسسات المعنية.
في الأسبوع الماضي بدأت الفيضانات في غرب ألمانيا، نتيجة للأمطار الغزيرة. وتأثرت بشكل كبير نتيجة لذلك، ولايات شمال الراين وستفاليا الفيدرالية وراينلاند بالاتينات وساكسونيا وبافاريا. وتجاوز عدد القتلى 155 شخصا حتى الآن، ولا يزال الكثير من الأشخاص في عداد المفقودين. وزارت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مناطق الكوارث يوم الأحد.