الجمعة 22 تشرين الأول 2021

روسيا تكرّم شرطي مرور أوقف المسلح الذي هاجم الجامعة

النهارالاخباريه- وكالات
أصبح قسطنطين كالينين، وهو شرطي مرور روسي، بطلاً قومياً في البلاد، بعد أن تمكن  من إيقاف مسلح هاجم بسلاح رشاش، جامعة بيرم الروسية، وتسبب في مقتل 6 أشخاص وإصابة 25 آخرين، وذلك بعد أن واجهه وجهاً لوجه عقب اقتحام الجامعة.
وأظهرت لقطات مصورة بكاميرا المراقبة، لحظة تبادل إطلاق النار بين الجاني وشرطي المرور، قبل أن يقوم الأخير بإسقاطه أرضاً ويقدم له الإسعافات الأولية.
في تصريح لقناة "روسيا اليوم"، قال شرطي المرور الروسي إن عملية التوقيف تمت على مستوى الطابق الأول، فبعد أن طلب منه إلقاء السلاح أرضاً، "وجّهه نحوي، وقد تمكنت من إصابته قبل أن أقدم له الإسعافات الأولية 
وأعلنت وزارة الداخلية الروسية، الإثنين، أنها قررت تكريم شرطي المرور بعد أن تمكن من إيقاف الجاني، وحال دون ارتفاع حصيلة القتلى.
حسب تقارير صحفية روسية، فإن أول من وصل إلى موقع إطلاق النار كان دورية لشرطة المرور، وقد تكفل كالينين بعملية مواجهة المسلح وتوقيفه، بينما زميله في الدورية، فلاديمير ماكاروف، أشرف على إجلاء الموجودين داخل مبنى الجامعة.
في وقت سابق من اليوم الإثنين، نقلت وكالة "إنترفاكس" الروسية عن مصدر في الإسعاف، قوله إن "شخصاً مجهولاً اقتحم مباني جامعة بيرم الحكومية وفتح النار على الطلاب والمعلمين، ما أوقع قتلى وجرحى".
وأظهرت مقاطع مصورة نُشرت على شبكات التواصل الاجتماعي، حالة من الهلع بين الموجودين بالجامعة، ورمى أشخاص بأنفسهم من النوافذ؛ تجنباً للإصابة بالنيران. 
كذلك أظهر مقطع فيديو آخر، المسلح وهو يمشي في حرم الجامعة ويرتدي لباساً أسود. 
أشارت الوكالة الروسية إلى أنه تم تحييد المسلح، وقالت لجنة التحقيقات الروسية، المسؤولة عن التحقيقات في الجرائم الكبرى، إن المسلح طالب في الجامعة، ولم تتضح بعدُ دوافعه لتنفيذ الهجوم الدامي.