الإثنين 6 كانون الأول 2021

رد تركي على بيان بايدن بـ "طرق مختلفة"

النهار الاخبارية- وكالات
قال المتحدث الرئاسي التركي  إن إعلان الرئيس الأمريكي جو بايدن أن مذابح الأرمن في الإمبراطورية العثمانية تشكل إبادة جماعية هو "ببساطة أمر مشين" وإن تركيا سترد بطرق مختلفة خلال الأشهر المقبلة.
وخرج بايدن السبت، عن نمط تعليقات البيت الأبيض المدروسة بعناية على مدى عقود عن هذه الوقائع التي جرت في عام 1915، ما أسعد أرمينيا والأرمن في الولايات المتحدة لكنه زاد من توتر العلاقات بين واشنطن وأنقرة العضوين في حلف شمال الأطلسي.
وقال إبراهيم كالين، المتحدث باسم الرئيس رجب طيب أردوغان ومستشاره، في مقابلة مع رويترز:"سيكون هناك رد فعل بأشكال وأنواع ودرجات مختلفة في الأيام والأشهر المقبلة".
ولم يحدد كالين ما إذا كانت أنقرة ستقيد وصول الولايات المتحدة إلى قاعدة إنغيرليك الجوية في جنوب تركيا والتي استخدمت لدعم التحالف الدولي الذي يقاتل تنظيم داعش الإرهابي في سوريا والعراق، أو تتخذ إجراءات أخرى.
وسرعان ما ندد مسؤولون أتراك ببيان بايدن، وقال كالين إن أردوغان سيتطرق إلى هذه القضية بعد اجتماع لمجلس الوزراء الاثنين. وقال "في الوقت والمكان اللذين نعتبرهما مناسبين، سنواصل الرد على هذا البيان المؤسف غير العادل".
وتقبل تركيا حقيقة أن العديد من الأرمن الذين عاشوا في الإمبراطورية العثمانية قُتلوا في اشتباكات مع القوات العثمانية في الحرب العالمية الأولى، لكنها تنفي أن عمليات القتل كانت مدبرة بشكل منهجي وتشكل إبادة جماعية.