الجمعة 22 تشرين الأول 2021

رئيس هيئة الأركان الأمريكية تحرك للحد من قدرة ترامب على إطلاق الأسلحة النووية

النهار الاخباريه وكالات 

تحرك رئيس هيئة الأركان المشتركة، الجنرال مارك ميلي، بسرعة للحد من قدرة الرئيس السابق دونالد ترامب على استخدام الضربات العسكرية أو إطلاق الأسلحة النووية بعد أيام من أحداث الشغب القاتلة في مينى "الكابيتول هيل” في 6 يناير، وفقاً لكتاب "Peril”  الذي كتبه الصحافي المخضرم بوب وودوارد عن نهاية رئاسة ترامب.

وكتب وودوارد في كتابه الجديد أن ميلي كان قلقاً من أن ترامب قد يصبح "مارقاً”.

ووفقاً للكتاب، فقد كان ميلي على يقين من أن ترامب دخل في تدهور عقلي خطير في أعقاب الانتخابات، حيث أصبح ترامب مهووساً تماما، وهو يصرخ على المسؤولين ويبني واقعة بديلة حول مؤامرات انتخابية لا نهاية لها.

وبسبب هذا "التراجع العقلي”، كتب وودوارد أن ميلي عقد اجتماعاً سرياً في البنتاغون في 8 يناير من أجل مراجعة نظام العمليات العسكريه