الثلاثاء 19 تشرين الأول 2021

تواصل الاحتجاجات في إيران على شح المياه


ذكر موقع "ايران انترناشونال "  أن السلطات الإيرانية ارسلت عدة آلاف من قوات الأمن والوحدات الخاصة إلى مناطق الاحتجاجات.
وقال الموقع إن هذه القوات استخدمت الغاز المسيل للدموع وأطلقت النار على المحتجين.
وتابع ان احتجاجات اندلعت في محافظة لرستان.
ونقل الموقع عن مصادر محلية القول إن قوات الحرس الثوري اعتقلت العشرات من المحتجين.
ومنذ الخميس الماضي ، تكررت الاحتجاجات ضد نقص المياه في عدة بلدات في محافظة خوزستان، وشهدت اشتباكات بين المتظاهرين والشرطة تلقي طهران باللوم فيها على من تصفهم بـ"مثيري الشغب والإرهابيين المعادين للثورة".
وبحسب الأرقام الرسمية، لقي اثنان على الأقل من المتظاهرين ورجل شرطة حتفهم وأصيب العشرات.
ومع ذلك، يقول شهود عيان إن عدد القتلى والإصابات أعلى من ذلك بكثير.
وتردد أنه تم القبض على العديد من المتظاهرين بعد أن رددوا هتافات تنتقد الحكومة.
يعد نقص المياه في إيران أمراً شائعاً بسبب موجات الجفاف المتكررة، لكن خوزستان تضررت بشدة هذا العام، حيث وصلت درجات الحرارة إلى 50 درجة مئوية.