الجمعة 29 تشرين الأول 2021

اللقاء الاول بين الصين و طالبان في كابول



النهار الاخباريه  وكالات 

كشف مسؤول صيني، ، أنّ بلاده أقامت أول اتصال دبلوماسي لها مع جماعة "طالبان” في كابول، وذلك بعد أن سيطرت الجماعة المتشددة على أفغانستان، وفق ما ذكر موقع "timesofindia” الالكتروني.
ومع هذا، فقد أوضح المسؤول الصّيني أنّ الجانبين (أي طالبان والسلطات الصينية) يتمتعان بـ”اتصالات فعالة دون عوائق”.
وكانت طالبان استولت على السلطة في أفغانستان يوم 15 أغسطس/آب الجاري، وهو الأمر الذي أرسى رعباً ومخاوف كبيرة في صفوف المواطنين الأفغان.
وتأتي هذه السيطرة قبل أسبوعين قبل إتمام الولايات المتحدة كامل انسحابها من أفغانستان بعد حربٍ استمرّت لنحو عقدين من الزمن.
وقال المتحدة باسم وزارة الخارجية الصّينية وانغ ون بين إنّ "الصّين وطَالبان أجرتا اتصالاتٍ ومشاورات فعالة”، لافتاً إلى أنّ "كابول هي بطبيعة الحال منصة وقناة مهمة بالنسبة لبكين لمناقشة القضايا الرئيسية”.
وأضاف: "إن الصّين تحترمُ قرار الشعب الأفغاني المستقل

بشأن مستقبله ومصيره، وتدعم تنفيذ المبدأ الذي يقوده ويملكه الأفغان، وتقف على أهبة الاستعداد لمواصلة تطوير علاقات حسن الجوار القائمة على الصداقة والتعاون مع أفغانستان والقيام بدور بناء، كما أن بكين تدعم البلاد لإحلال السلام وإعادة الأعمار”.
وكانت الصّين أبقيت سفارتها مفتوحة في كابول مثلما فعلت روسيا وباكستان، بينما أغلقت دولٌ مثل الهند والولايات المتحدة مكاتب بعثاتها الدبلوماسية إبان سيطرة "طَالبان” على كابول يوم 15 أغسطس/آب.