السبت 16 تشرين الأول 2021

العدو يتكبد خسائر بعشرات ملايين الدولارات جراء ضربات المقاومة

النهار الاخبارية- وكالات
تعرض الاقتصاد الصهيوني لخسائر كبيرة بسبب الهجمات الصاروخية التي نفذتها فصائل المقاومة الفلسطينية على العديد من المدن الفلسطينية المحتلة.
وبلغت كلفة الصواريخ الاعتراضية في يومين فقط أكثر من 50 مليون دولار، حيث أن ثمن الصاروخ الواحد لمنظومة "القبة الحديدية" يبلغ نحو 150 ألف دولار.
وتجاوز إجمالي كلفة النشاط العسكري الصهيوني 200 مليون دولار، فيما ألحق الإغلاق الكامل والجزئي للمصانع في غلاف غزة خسارة في الأنشطة الاقتصادية.
كما تسبب الهجمات الصاروخية الفلسطينية من فصائل المقاومة، في توقف حركة المطارات وإلغاء شركات الطيران رحلاتها، فضلا عن تعليق العمل في حقل تمار للغاز الطبيعي في المتوسط، وإصابة خطوط أنابيب النفط بين عسقلان وإيلات.
كما استدعت حكومة العدو لأول مرة خبراء اقتصاديين لمتابعة وتقييم الخسائر الناجمة عن الوضع.