الأربعاء 20 تشرين الأول 2021

الخارجية الإيرانية: موقفنا من الاتفاق النووي لن يتغير بتغير الحكومة



النهار الاخباريه- وكالات
طهران: أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده أن موقف إيران من الاتفاق النووي ورفع العقوبات هو من المواقف المبدئية للنظام، وبالتالي فإنه لن يتغير بتغير الحكومة.
ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا) عنه القول الثلاثاء إن "محادثات فيينا شهدت تقدما باتفاق جميع الأطراف، والمواضيع المهمة المتبقية بحاجة إلى قرار من الأطراف الأخرى وخاصة الولايات المتحدة، وبالتالي فإن الاتفاق النهائي لإحياء الاتفاق النووي منوط بالإرادة السياسية للأطراف الأخرى التي عليها اتخاذ قرارات صعبة”.
وجدد التأكيد على أن طهران ليست على عجل للتوصل إلى اتفاق لكنها في الوقت نفسه لن تسمح بتسويف المفاوضات وإطالة أمدها.
وقال إن حكومة الرئيس المنتخب إبراهيم رئيسي، التي ستتولى مهامها الشهر القادم، ستلتزم بالاتفاق فيما إذا تم توقيعه.
وفي شأن آخر، قال إن إيران لم ولن تريد التدخل في شؤون العراق الداخلية، مضيفا أن الهجمات الأمريكية المتكررة على مواقع لقوات عراقية وسورية على حدود البلدين "تستهدف العناصر الأساسية في مكافحة الإرهاب ولن تصب إلا في خدمة بقايا تنظيم داعش الإرهابي وتقويتها”.
وكانت الولايات المتحدة استهدفت نهاية حزيران/يونيو الماضي مقارا للحشد الشعبي العراقي على الحدود مع سورية.
وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية في حينه أن "الميليشيات المدعومة من إيران استخدمت المنشآت المستهدفة في شن هجمات باستخدام طائرات بدون طيار ضد أفراد ومنشآت أمريكية في العراق”.