السبت 23 تشرين الأول 2021

الاتحاد الأوروبي يستبعد عقد قمة مع بوتين

النهارالاخباريه – وكالات
استبعد الاتحاد الأوروبي  اليوم الجمعة إمكان عقد قمة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بسبب عدم توافر الشروط اللازمة، على ما أعلن عدد من الزعماء الأوروبيين إثر قمة في بروكسل.
وقالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل "لم يكُن ممكناً الاتفاق اليوم على ضرورة أن نلتقي فوراً على أعلى مستوى".
من جهته، أوضح رئيس ليتوانيا جيتاناس نوسيدا أن الأمر "سابق لأوانه، لأننا حتى الآن لا نرى تغييراً جذرياً في سلوك فلاديمير بوتين".
وأضاف أن الدخول بحوار "بدون أي خط أحمر وبدون أي شرط مسبق سيكون إشارة سيئة للغاية". لكن ميركل اعتبرت أن "من المهم الحفاظ على الحوار وأن نعمل على شكل هذا الحوار".
ودعت فرنسا وألمانيا إلى استئناف الحوار مع روسيا، لكن فكرة استئنافه على مستوى القمة بين الاتحاد الأوروبي وروسيا أدت إلى انقسام القادة الأوروبيين.
وسيتم إجراء هذا الحوار في "المجالات التي تهم الاتحاد الأوروبي"، حسب ما جاء في الخلاصات التي تم تبنيها في القمة. وبحسب هذه الخلاصات فإن القادة الأوروبيين سيناقشون "صيَغ هذا الحوار مع روسيا وشروطه".
وقالت المستشارة الألمانية أمام البوندستاغ قبيل بدء القمة الأوروبية "لا يكفي أن يتحدث الرئيس الأميركي مع الرئيس الروسي. الاتحاد الأوروبي يجب أن يخلق أيضاً صيغاً مختلفة للحوار" مع موسكو.
وتدهورت العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وروسيا منذ ضم شبه جزيرة القرم وبدء النزاع في أوكرانيا عام 2014.
وفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات اقتصادية كبيرة. وردت روسيا بأعمال انتقامية، ولم يُنظم أي لقاء بين الاتحاد الأوروبي وبوتين.