الثلاثاء 26 تشرين الأول 2021

إيرلندا تحذر من مشكلات ضخمة قد يسببها موقف بريطانيا حيال بريكست


النهارالاخباريه- وكالات 
أعلن وزير خارجية جمهورية إيرلندا، أن مقاربة الحكومة البريطانية لاتفاقية بريكست في ما يتعلق بإيرلندا الشمالية ستسبب "مشكلات ضخمة".
جاء ذلك في سياق رد سايمون كوفيني على مقال كتبه اللورد فروست الوزير البريطاني المكلف ملف بريكست، ونُشر في الصحافة الإيرلندية
 في هذا السياق، اعتبر اللورد فروست، أن التنازلات التي منحها الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي في ما يتعلق بقواعد التجارة هي موضع "ترحيب"، بيد أن تمديد فترات السماح "تعالج جزءاً صغيراً فقط من المشكلة الكامنة".
أدت هذه التعليقات إلى حيرة الجانب الأوروبي الذي ما إن استجاب لطلب بريطاني حتى برز طلب آخر تتوجب معالجته.
وفي سياق متصل، صرح كوفيني لقناة "أر تي إيه" RTE الإيرلندية الرسمية بأن "عديداً في الاتحاد الأوروبي يفسرون الرد البريطاني على النحو الآتي، لا تهمنا التنازلات. ما هو مطلوب الآن هو تفكيك عناصر البروتوكول وتشريحها قطعة قطعة".
ووصف المقال بمثابة "الطريقة الغريبة لإرساء صداقات وبناء شراكات" وأضاف قائلاً، "سيطرح هذا الأمر مشكلات جمة".
وفي مقال مشترك مع الوزير البريطاني المكلف شؤون إيرلندا الشمالية براندون لويس، نُشر في صحيفة "أيريش تايمز" Irish Times، اتهم اللورد فروست الاتحاد الأوروبي بعدم الانخراط "مع الواقع الفعلي" للبروتوكول.
وأشار الوزيران إلى أن "المعارضة تتنامى"تجاه الاتفاقية في إيرلندا الشمالية وقال بأن ذلك لا يشكل "أساساً متيناً للمستقبل".