الأربعاء 19 كانون الثاني 2022

ماذا قال عمرو موسى عن الجدل بين الجزائر والرباط بشأن “خريطة المغرب كاملة”؟


النهار الاخباريه وكالات

علّق الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، عمرو موسى، على الجدل الدائر بين الجزائر والرباط بشأن اعتماد خريطة المغرب كاملة والتي تضم الصحراء الغربية.

وقال موسى في تصريح لـ”قناة الجزائر الدولية” إن خريطة الدول العربية المعتمدة من قبل الجامعة "لم تطرأ عليها أي تعديلات”.

وأوضح أن عدم وضع حدود بين الدول في الخريطة التي تعتمدها المنظمة جاء إشارة إلى الوحدة العربية بين الدول الأعضاء.

كانت وكالة المغرب العربي للأنباء، الرسمية، نشرت خبرا مفاده بأن جامعة الدول العربية وجهت مذكرة إلى جميع المنظمات والهيئات المنضوية تحت لوائها، توصيها باعتماد "خريطة المغرب كاملة” في الفعاليات التي تنظمها.

وردت الجزائر عبر مبعوثها الخاص المكلف بـ”الصحراء الغربية” والمغرب العربي، عمار بلاني، بالقول إن الخريطة العربية الموحدة التي لا تشير لحدود الدول الأعضاء "ليست بالأمر الجديد، ولطالما ظهرت   في الموقع الرسمي للجامعة العربية”.

وأشار بلاني إلى أن الممثلية الجزائرية لدى الجامعة العربية، وجهت احتجاجا "شديد اللهجة” إثر ما وصفه بالنشر "غير المقبول” لمنظمة المرأة العربية في القاهرة لخريطة تضم الصحراء الغربية، "وجهت أمانة الجامعة العربية مذكرة تأمر فيها كافة الهيئات تحت الوصاية باعتماد الخريطة الرسمية الوحيدة المعترف بها من طرف جامعة الدول العربية والتي هي محل توافق، أي تلك التي لا تشير لحدود الدول الأعضاء”، وأضاف: "الأمر يتعلق بمناورة تضليلية تهدف إلى إخراج الدوافع الحقيقية عن سياقها والتي حملت أمانة الجامعة العربية على إعداد هذه المذكرة التصويبية من أجل جعلها حدثا وهميا لا وجود له إلا في العقول المخادعة لهؤلاء الذين يبدعون في فنون التلاعب والخداع” وفق أقوال الدبلوماسي الجزائري.