الثلاثاء 30 تشرين الثاني 2021

ليبيا: وكيل وزارة الداخلية المقرب من حفتر يتهم الحكومة بتجاوز حقوق المنطقة الشرقية

النهار الاخباريه  وكالات

كشف وكيل وزارة الداخلية في حكومة الوحدة الوطنية فرج قعيم عن عزمهم المطالبة في الاجتماع الذي دعا إليه نائب رئيس الحكومة حسين القطراني، بحق الأقاليم الذي لم تلتزم به الحكومة على حد قوله.
وقال قعيم في تصريح لصحيفة "المرصد” إن رئيس الحكومة عبدالحميد الدبيبة والمحيطين به يسعون بكل قوة لإفشال انتخابات ديسمبر، وفق قوله.
واتهم قعيم رئيس حكومة الوحدة الوطنية بإجراء تعيينات في الشركات الخارجية بعلاقات شخصية لأصدقائه والمقربين، دون التشاور مع مجلس الوزراء وبعض المعينين عليهم شبهات فساد.
وقال إنه جرى تجاوز حقوق برقة في المجالين الأمني والعسكري، حيث إنه لم يراع المعيار الجغرافي في توزيع المناصب.
وأردف قعيم أن رئيس الحكومة سحب جميع صلاحيات دواوين رئاسة الحكومة في المنطقة الشرقية، إضافة إلى سحب اختصاصات الوكلاء وبعض الوزراء، بحسب قوله.
وختم قعيم تصريحه أن رئيس الحكومة لا يتصرف كرئيس لحكومة وحدة الوطنية، مشيرا إلى أن الدبيبة والمحيطين به لا يعملون على توحيد الدولة.
يذكر أن نائب رئيس الحكومة حسين القطراني قد دعا إلى اجتماع اليوم الأحد يضم الوزراء ووكلاء الوزارات الممثلين لبرقة وعمداء البلديات ورؤساء المجالس التسييرية، بشكل مفاجئ وسريع وطارئ .
وقد تداولت بعض صفحات التواصل الاجتماعي أخبارا مفادها عزم مجلس النواب المنعقد في مدينة طبرق تكليف نائب رئيس الحكومة عن المنطقة الشرقية بقيادة الحكومة.
جاء ذلك بعد أن دعت هيئة رئاسة مجلس النواب إلى جلسة الاثنين دون توضيح بنود الجلسة أو التصريح بها لوسائل الإعلام المحلية.