الخميس 9 كانون الأول 2021

قيس سعيد يتهم أطرافاً بالسعي لاغتياله

النهار الاخبارية- وكالات
اتهم الرئيس التونسي، قيس سعيد  أطرافاً سياسية لم يحددها، بالسعي لازاحته من الحكم "ولو الاغتيال"، وفقاً لصفحة الرئاسة التونسية على موقع فيسبوك.
جاءت تصريحات سعيد خلال لقائه رئيس الحكومة هشام المشيشي وعدد من رؤساء الحكومات السابقين، إذ قال سعيد إن هذه الأطراف استعانت بالخارج لازاحته من الحكم.
واعتبر سعيد أن "من كان و طنياً مؤمناً بإرادة الشعب لا يذهب للخارج سراً بحثا عن طريقة لإزاحة رئيس الجمهورية بأي شكل من الأشكال، حتى ولو بالاغتيال".
وكانت الرئاسة التونسية أعلنت في يناير (كانون الأول) أن سعيد تعرض لمحاولة اغتيال عن طريق ظرف مسموم، مؤكدة أن الرئيس لم يتلق الظرف بشكل مباشر.
وأوضحت في بيان آنذاك أن مديرة الديوان الرئاسي فتحت الظرف فوجدته خالياً من أي مكتوب، ولكن بمجرد فتحه شعرت بحالة من الإغماء وفقدان شبه كلي لحاسة البصر، فضلاً عن صداع شديد.