الثلاثاء 30 تشرين الثاني 2021

حميدتي يؤدي اليمين الدستورية نائبا لرئيس مجلس السيادة السوداني

النهار الاخباريه. وكالات
أدى قائد قوات "الدعم السريع” بالسودان محمد حمدان دقلو "حميدتي”، الجمعة، اليمين الدستورية، بصفته نائبا لرئيس مجلس السيادة الجديد.

وجرت مراسم أداء اليمين أمام رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان، ورئيس القضاء عبد العزيز فتح الرحمن عابدين، وفق بيان صادر عن إعلام مجلس السيادة.

وذكر البيان أن "الفريق أول محمد حمدان دقلو موسى يؤدي القسم نائبا لرئيس مجلس السيادة أمام رئيس مجلس السيادة الانتقالي ورئيس القضاء عبد العزيز فتح الرحمن عابدين”.

والخميس، أصدر قائد الجيش السوداني البرهان مرسومًا دستوريًا بتشكيل مجلس السيادة الانتقالي الجديد برئاسته، وتعيين "حميدتي” نائبا له، وأدى أمام رئيس القضاء اليمين الدستورية رئيسا للمجلس.

ومنذ 25 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، يعاني السودان أزمة حادة، إذ أعلن البرهان حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء الانتقاليين وإعفاء الولاة وتجميد بنود في الوثيقة الدستورية، عقب اعتقال قيادات حزبية ووزراء ومسؤولين، مقابل احتجاجات مستمرة ترفض هذه الإجراءات باعتبارها "انقلابا عسكريا”.

ومقابل اتهامه بتنفيذ "انقلاب عسكري”، يقول البرهان إن الجيش ملتزم باستكمال عملية الانتقال الديمقراطي، وإنه اتخذ إجراءات في 25 أكتوبر الماضي لحماية البلاد من "خطر حقيقي”، متهما قوى سياسية بـ "التحريض على الفوضى”.

وقبل تلك الإجراءات، كان السودان يعيش، منذ 21 أغسطس/ آب 2019، فترة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات مطلع 2024، ويتقاسم خلالها السلطة كل من الجيش وقوى مدنية وحركات مسلحة وقعت مع الحكومة اتفاق سلام في 2020.