الإثنين 6 كانون الأول 2021

السيسى يضغط على السودان لعقد إتفاق ملزم لسد النهضه المتنازع عليه

السيسى يضغط على السودان لعقد إتفاق ملزم لسد النهضه المتنازع عليه 

النهار الاخباريه وكالات 
دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى اتفاق ملزم بحلول الصيف بشأن تشغيل سد النهضة الإثيوبي وذلك خلال أول زيارة للسودان منذ الإطاحة بعمر البشير في 2019
وأشارت مصر أيضا إلى دعمها للسودان في نزاع مع إثيوبيا حول منطقة على الحدود بين البلدين حيث اندلعت مناوشات مسلحة في الآونة الأخيرة
ومصر والسودان هما دولتا مصب نهر النيل حيث تبني إثيوبيا سد النهضة الذي تقول إنه مهم لتنميتها الاقتصادية
وبدأت إثيوبيا، التي تقول إن لها الحق تماما في استخدام مياه النيل التي استغلتها مصر طويلا، في ملء الخزان خلف السد الصيف الماضي بعد إخفاق مصر والسودان في انتزاع اتفاق ملزم قانونا يتعلق بتشغيل السد
وتخشى الخرطوم أن يزيد السد، الذي يقع على النيل الأزرق قرب الحدود مع السودان، من مخاطر الفيضانات ويؤثر على التشغيل الآمن لسدودها القائمة على النيل، في حين تخشى مصر التي تعاني من شح المياه أن تتضرر إمداداتها من مياه النيل.
وقالت الرئاسة المصرية في بيان إن السيسي ناقش أيضا مع عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة السوداني "التحركات السودانية الأخيرة لبسط سيادة الدولة على حدودها الشرقية المتاخمة لإثيوبيا، والتي تأتي في إطار احترام السودان للاتفاقيات الدولية المنشئة للحدود وسعيها الدائم لتأكيد سيادة الدولة بشكل سلمي ودون اللجوء للعنف".
ويتبادل السودان وإثيوبيا اللوم في الاضطرابات بمنطقة الفشقة الحدودية التي يسكنها مزارعون إثيوبيون منذ فترة طويلة. وترفض إثيوبيا مزاعم السودان بتأكيد حقه في السيطرة على المنطقة بموجب اتفاقية حدودية تعود لعام 1903.