الإثنين 18 تشرين الأول 2021

الأمير حمزة بن الحسين في رسالة: أضع نفسي بين يدي الملك وسأبقى مخلصا له

الأمير حمزة بن الحسين في رسالة: أضع نفسي بين يدي الملك وسأبقى مخلصا له
النهار الاخبارية- وكالات
نشر الديوان الملكي الأردني، مساء الاثنين، رسالة وقعها ولي العهد السابق، الأمير حمزة بن الحسين، معلنا وضع نفسه "بين يدي" الملك، ومتعهدا بالالتزام بدستور الأردن، وبأن يكون دوما للملك وولي عهده "عونا وسندا".
وجاء في بيان للديوان، أن "الأمير الحسن بن طلال تواصل مع الأمير حمزة، الذي أكد بأنه يلتزم بنهج الأسرة الهاشمية، والمسار الذي أوكله جلالة الملك إلى الأمير الحسن".

وأضاف البيان أن الأمير الحسن بن طلال اجتمع، اليوم الاثنين في منزله مع الأمير حمزة الذي وقع رسالة بحضور عدد من الأمراء، وهم هاشم بن الحسين، وطلال بن محمد، وغازي بن محمد، وراشد بن الحسن.
وجاء في الرسالة، التي تحمل توقيع الأمير حمزة، أنه "وفي ضوء تطورات اليومين الماضيين، فإنني أضع نفسي بين يدي جلالة الملك".
كما تعهد الأمير حمزة بأن يبقى "على عهد الآباء والأجداد، وفيا لإرثهم، سائرا على دربهم، مخلصا لمسيرتهم ورسالتهم ولجلالة الملك، وملتزما بدستور المملكة الأردنية الهاشمية العزيزة"، قبل أن يضيف: "وسأكون دوما لجلالة الملك وولي عهده عونا وسندا".