الثلاثاء 30 تشرين الثاني 2021

إسرائيل والبحرين تتبادلان الاعتراف بـ"جواز" لقاحات كورونا

النهار الاخبارية- وكالات
وقّعت البحرين وإسرائيل اتفاقاً حول الاعتراف المتبادل باللقاحات المضادة لكوفيد-19 لتسهيل سفر رعايا البلدين بعد اتفاق السلام بينهما، إذ إن نسبة التلقيح لديهما من الأفضل في العالم.

والبحرين وإسرائيل من بين الدول الأكثر تقدماً في حملة تلقيح السكان، وفقاً لموقع "ستاتيستا" الألماني لجمع البيانات.
الاتفاقية الأولى من نوعها
وقالت وكالة الأنباء البحرينية، مساء الخميس 22 أبريل (نيسان)، "توصلت حكومتا مملكة البحرين ودولة إسرائيل اليوم إلى اتفاق في شأن الاعتراف المتبادل بالتطعيم والجواز الأخضر".
وأضافت الوكالة، "تعد هذه الاتفاقية الأولى من نوعها بين البلدين، وتمثل سابقة عالمية لاتفاقية ثنائية للاعتراف المتبادل بشهادات التطعيم". وأبرم الاتفاق بعد أسابيع من المفاوضات بين دبلوماسيي البلدين.
ووفقاً للاتفاقية، سيعفى من الحجر الصحي الأشخاص الحاصلون على التطعيم في كلا البلدين ممن تلقوا لقاحاً معترفاً به في البلد الآخر، وفق ما أفادت به الوكالة من دون تحديد موعد بدء التطبيق.
وتابعت، "سيتم في المرحلة الثانية إجراء الترتيبات للأشخاص الذين تم تطعيمهم بلقاح غير معترف به من قبل إحدى الدولتين".
دعم الاقتصاد
وكتب وزير الخارجية الإسرائيلي، غابي أشكينازي، في تغريدة على "تويتر"، "سيساهم ذلك في زيادة السياحة وإعطاء دفعة لاقتصادينا ودعم مكافحتنا المشتركة لفيروس كورونا".
وكانت كل من البحرين والإمارات وقعت في 15 سبتمبر (أيلول) 2020، اتفاقاً للسلام مع إسرائيل في حديقة البيت الأبيض.
ولقحت تل أبيب بالكامل نحو خمسة ملايين نسمة، أي أكثر من نصف سكانها، بلقاح "فايزر-بيونتيك"، بموجب اتفاق لتقاسم البيانات الطبية بين إسرائيل والمختبر الأميركي، بحسب أرقام رسمية.
وتلقى أكثر من 500 ألف شخص جرعتين من لقاحات مختلفة في البحرين، ما يعني أنه تم تطعيم نصف السكان.